موقع إخباري مغربي

البرلمانية أبلاضي تراسل الخلفي حول هيمنة حزب شباط على قناة العيون

 

 انصاف بريس-

يبدو أن الحرب بين حزبي العدالة والتنمية والاستقلال انتقلت وصلت نيرانها إلى الأقاليم الجنوبية على مستوى قناة العيون الجهوية، حيث اشتكت البرلمانية عن حزب بنكيران، خديجة أبلاضي، من هيمنة حزب سياسي بحضور دائم على نشرات الأخبار، في إشارة لحزب الاستقلال، ووصفتها ب”الفوضى الاعلامية” .

ووجهت أبلاضي، سؤالا كتابيا لوزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، بخصوص”الحصص المقدمة للأحزاب السياسية بقناة العيون لا تمر نشرة إخبارية للقناة لا تحضى بمشاركة خاصة لحزب سياسي”، في اشارة لحزب الميزان دون ذكره بالاسم”.

وقالت إن الحزب الذي اتهمته بالهيمنة على نشرات قناة العيون ، أصبح “متحكم في الشأن المحلي لدرجة أصبح معهاالمتتبع لنشرات الاخبار بقناة العيون الجهوية، يكاد يخلص إلى نتيجة مفادها أن القناة أصبحت ملكا لهذا الحزب”، حسب تعبير البرلمانية.

ودعت البرلمانية خديجة ابلاضي، وزير الاتصال مصطفى الخلفي، إلى اتخاذ اجراءات “كفيلة لوضع حد لتحكم هذا الحزب في القناة”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...