موقع إخباري مغربي

صورة… طبيب مستعجلات ينهار بسبب وفاة مريض شاب بين يديه

إنصاف بريس – نشر طبيب على موقع “ريديت” صورة فوتوغرافية لزميل له، وقد انهار باكياً خارج المستشفى، بعد وفاة مريض في التاسعة عشرة من عمره بين يديه.
ولم يوضح ناشر الصورة حالة المريض أو جنسه، غير أنه أراد من خلال نشرها أن يرى الناس الحالة العاطفية والانفعالية التي يعيشها العاملون في قسم المستعجلات، خصوصا عندما يعجزون عن إنقاذ حالة معينة.

وقال ناشر الصورة، وهو طبيب يعمل بقسم الطوارئ في إحدى مستشفيات كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية، إن زميله وبعد هذا الوقت القصير الذي أمضاه عند مدخل المستشفى لينفس عن مشاعره، عاود الدخول بعد قليل واستأنف عمله في قسم المستعجلات.

وأبدى كثر من مستخدمي الموقع تعاطفهم مع الطبيب والعاملين في أقسام المستعجلات عامة، في حين كانت الصورة مناسبة ليستحضر آخرون مواقف إنسانية للأطباء في لحظات صعبة كتلك اللحظة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...