موقع إخباري مغربي

خطير استاذة تكتشف مالا بكتاب مدرسي لتلميذة ضحية شبكة دعارة

انصاف بريس
رانيا حمدوني – فجر الأستاذ الباحث عبد الكريم الحجامي خلال لقاء تواصلي لرصد الأطفال في حالة هشاشة بنيابة بطنجة، قنبلة من العيار الثقيل، حيث  كشف أثناء مداخلته عن حالة تلميذة  في الثانوي الإعدادي وجدت أستاذتها قدرا كبيرا من المال داخل كتابها المدرسي،  ليتبين بعد ذلك أنها ضحية شبكة دعارة، في سياق الحديث تنويهه بالتكامل الذي طبع هذه التجربة في مختلف المحطات بدء من عمل الأستاذ والمدير إلى المساعدة الاجتماعية بحثا عن متدخلين آخرين لتقديم مختلف أشكال الدعم التربوي والاجتماعي والنفسي حسب كل حالة على حدة، بتقديم نماذج من حالات واقعية اكتشفها المدرسون، منها الحالة المذكورة و حالة تلميذ بالتعليم الابتدائي  لم يعد قادرا على الجلوس وعلى التعبير بعد اغتصابه .

وجاء تصريح الاستاذ الحجامي ، في سياق تقديمه محتويات الدليل والمنهجية التي اتبعها فريق المشروع للوصول إلى هذه الترسانة من الأدوات العملية، وذلك بهدف منهجة التجربة ، وتطوير أداء الجمعية و تقاسم تجربتها مع مختلف المؤسسات والجمعيات المعنية.

ويذكر أن الاتحاد الوطني لنساء المغرب فرع بني مكادة بطنجة، نظم أخيرا، لقاء تواصليا لتقديم دليل رصد و مواكبة الأطفال في وضعية هشاشة، بالتنسيق مع الأكاديمية الجهوية للتربية و التكوين لجهة طنجة تطوان و نيابة وزارة التربية الوطنية طنجة أصيلة ، ويندرج هذا اللقاء التواصلي  في إطار برنامج ” تقوية  قدرات  المجتمع المدني و دعم نظام حماية الطفولة بالمغرب ” بتمويل من الوكالة الاسبانية للتعاون الدولي من أجل التنمية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...