إنصاف بريس جريدة إلكترونية مغربية

مأساة بتطوان… خنقت رضيعتها حتى الموت ثم انتحرت شنقا

إنصاف بريس:

أقدمت امرأة في عقدها الثالث على وضع حد لحياتها على بعد حوالي خمسة كيلومترات من منزلها بجماعة أزلا القروية، بإقليم تطوان.

الراحلة، التي عُثِر على جثتها معلقة بجذع شجرة، كانت موضوع بعد بحث لدى عناصر الدرك الملكي، بعدما قامت، منذ حوالي أسبوع، بخنق طفلتها ذات الثلاث سنوات حتى الموت، قبل ان تلوذ بالفرار إلى وجهة غير معلومة.

الضحية، حسب مصادر، كانت تعاني من اضطرابات نفسية، انتحرت، وخلفت قبل وفاتها ورقة كتبت عليها أنها ستضع حدا لحياتها، بالإضافة إلى أن أحد أقربائها كان قد صرح، بعد جريمتها الشنعاء، أنها فرت وبحوزتها حبل، الشيء الذي يؤيد فرضية الانتحار.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...
Inline
Inline