إنصاف بريس جريدة إلكترونية مغربية

حصة لطرد الجن تنتهي بمقتل شابة عرضها فقهاء بتالوين لحصص فظيعة من الضرب و الكي

إنصاف بريس:

تسببت حصة لطرد الجن في وفاة شابة بمنطقة تالوين متأثرة بجروحها وحروقها بمستشفى الحسن الثاني باكادير.

و كانت الضحية سميرة، البالغة من العمر 31 سنة، قد أُدخِلت مصلحة الحروق بالمستشفى المذكور أول أمس السبت في حالة حرجة بسبب ما عانته على يد

فقهاء زاوية زاكموزان بجماعة إغيل نوغو  بتالوين إقليم تارودانت الذين سلموا  المريضة إلى حفظة القرآن، من أجل أن يتدربوا على طرد الجن، و كانها فأر تجارب، حيث قام على إثرها “المحاضرية”، بإدخالها غرفة مظلمة ، و هناك قاموا بضربها بالعصي على مستوى الظهر والكتفين، قبل أن يواصلوا ساديتهم بكيها على مستوى الفخذين، مع تجريدها من ملابسها… فقهاء الزاوية لم يكتفوا بذلك بل قاموا بحرق جسدها البض بقطع فخارية ساخنة مما تسبب لها في إحداث حفرتين غائرتين بعضلات فخذيها، إلى أن أغمي علها، و لما تبين لهم استعصاء “علاجها” سلموها في حالة يرثى لعائلتها، فحملتها شقيقتها على ظهرها بينما رجلاها تقطر دما قبل أن يتم نقلها لمستشفى اكادير الذي لفظت به أنفاسها الأخيرة.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...
Inline
Inline