إنصاف بريس جريدة إلكترونية مغربية

لأن الأمر يتعلق بالاستقرار الاجتماعي للآلاف الأسر، البام مستعد لحل لوضعية الأساتذة المتدربين.

تدارس أمس الأحد 20 مارس 2016،  المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة برئاسة إلياس العماري الأمين العام  للحزب، حيث تدارس المكتب عدة قضايا ذات طابع تنظيمي والسياسي. كما استمع المكتب السياسي لعدة عروض تتعلق بالتزامات السيدات والسادة الأعضاء.

 في بداية الاجتماع قدم  الأمين العام عرضا حول المستجدات التي تهم ارتباطات الحزب والقضايا ذات الاهتمام الوطني والدولي. وفي هذا الصدد جدد السيد الأمين العام وأعضاء المكتب التأكيد على ضرورة اليقظة ومواصلة الدفاع عن الوحدة الوطنية والترابية للمملكة في ظل التطورات الأخيرة وتصريحات السيد الأمين العام للأمم المتحدة، وأشار أعضاء المكتب السياسي إلى أن الحزب عبر مناضلاته ومناضليه بادر إلى عقد لقاءات والمشاركة في الملتقيات الدولية للتواصل مع الفعاليات الحزبية السياسية الأجنبية وتوضيح موقف المغرب.

 وثمن أعضاء المكتب السياسي انعقاد الدورة الاستثنائية للبرلمان يوم 12 من مارس 2016 ومضمون البيان الصادر عن مجلسي النواب والمستشارين، وشددوا على أهمية مواصلة الرصد والتصدي لخصوم المغرب من خلال توطيد علاقات الصداقة مع برلمانات دول شقيقة وصديقة.

 وفي ما يتعلق بالقضايا الوطنية، ناقش أعضاء المكتب السياسي عدة مستجدات ترتبط بتنزيل الجهوية والاستعداد للانتخابات التشريعية المقبلة بالإضافة لما تعرفه الساحة الاجتماعية من حراك، خاصة ملف الأساتذة المتدربين، وأشار السيد الأمين العام إلى أنه وبمعية الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية تمت مراسلة رئيس الحكومة بهذا الخصوص وكذا الأمناء العامون للأحزاب المشاركة فيها للاجتماع معهم ولتحسيسهم بضرورة تحريك آلية الحوار والوصول إلى حل، لأن الأمر يتعلق بالاستقرار الاجتماعي للآلاف الأسر. وأكد السيد الأمين العام على أن الحزب مستعد للمساهمة بمعية مختلف الشركاء للوصول إلى حل لوضعية الأساتذة المتدربين. 

 وخلال ذات الاجتماع قدم أعضاء المكتب السياسي عروضا همت تنزيل الوثيقة المرجعية للحزب، وتقييم السياسات العمومية، وإحداث مؤسسة وطنية لمنتخبات ومنتخبي حزب الأصالة والمعاصرة، والإعلام والتواصل، والتدبير الإداري والمالي للحزب، والدبلوماسية الحزبية، كما قدمت عروض حول أشغال المنتديات الموازية في الفترة الفاصلة بين اجتماعي المكتب السياسي.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...
Inline
Inline