إنصاف بريس جريدة إلكترونية مغربية

اجتماع ماراتوني لمجلس الأمن ينتهي بالدعوة الى تجاوز أزمة الصحراء “دبلوماسيا”

انصاف بريس

قالت “المساء” أن الأمين العام للأمم المتحدة الذي ينتظر ما وصفه ب”الموقف القوي” لمجلس الأمن الدولي حيال خلافه مع الرباط خرج الأعضاء الخمسة عشر، بعد اجتماع ماراتوني دام ثلاث ساعات، بموقف يجددون فيه التعبير عن قلقهم حيال التطوورات الأخيرة .

وحسب ما أوردته الصحيفة، أوضح السفير الأنغولي، إسماعيل غاسبار مارتينيز، الذي يرأس مجلس الأمن الدولي خلال الشهر الجاري، في تصريحات للصحافة، أن الأعضاء أكدوا على ضرورة معالجة هذا الخلاف “بطريقة بناءة وكاملة عبر التعاون”، لتجاوز الظروف التي أدت الى هذه الوضعية حتى تتمكن “المينورسو” من استئناف عملها بشكل كامل.

ووقفت الصحيفة على تجديد رئيس مجلس الأمن الدولي التأكيد على ضرورة حل الأزمة عبر الاَليات الدبلوماسية، والعلاقات الثنائية التي تجمع الأعضاء الخمسة عشر بالرباط.

واعتبر مصدر دبلوماسي-تقول الصحيفة- أن الخرجات المتكررة للأمين العام، عبر المتحدثين باسمه، ليس لها أي أثر قانوني أو قوة الإلزام بالنسبة للمغرب، على اعتبار أن مجلس الأمن هو الذي يملك سلطة القرار في هذا الملف، بل إن بان كي مون تجاوز صلاحياته ووجد نفسه في موقع المتهم بخرق قرارات مجلس الأمن.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...
Inline
Inline