موقع إخباري مغربي

كاتبة الدولة الإسبانية في التجارة: المغرب بوابة نحو إفريقيا بالنسبة للمقاولات الإسبانية

انصاف بريس / و م ع – قالت كاتبة الدولة الإسبانية في التجارة، ماريا لويزا بونسيلا غارسيا، اليوم الثلاثاء بالرباط، إن المغرب يشكل بوابة نحو إفريقيا بالنسبة للمقاولات الإسبانية، مؤكدة أن إسبانيا والمغرب ليسا فقط سوقين، بل شريكين اقتصاديين.

وأبرزت المسؤولة الإسبانية، خلال لقاء جمعها بوزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد، أن جودة العلاقات بين إسبانيا والمغرب، لا سيما على الصعيد الاقتصادي، تمكن من تطوير مشاريع مشتركة، مضيفة أن السياسات الاقتصادية التي أرساها البلدان كان لها انعكاس إيجابي على الوضعية الاقتصادية.

وأشارت إلى أن هذا اللقاء كان مناسبة لاستعراض وضعية الاستثمارات الإسبانية بالمغرب والمبادلات التجارية التي شهدت تطورا إيجابيا، معربة عن إرادة بلدها في تعزيز التعاون الثنائي في كافة الاتجاهات.

من جهته، أشاد بوسعيد بـ”متانة” العلاقات المغربية-الإسبانية “التاريخية والمتجذرة”، مشيرا إلى أن الروابط بين البلدين تعززت بشكل غير مسبوق، خاصة في الشق الاقتصادي والمالي والتجاري.

وبعد أن ذكر بأن إسبانيا هي أول شريك تجاري للمملكة، سجل الوزير أن لقاءه مع كاتبة الدولة الإسبانية هم المؤهلات والفرص التي يتيحها المغرب لتعزيز حضور المستثمرين الإسبان، مشددا على أهمية “تفاهم أفضل” لتسوية كل المعيقات التي تعترض التعاون التجاري سواء في المغرب أو إسبانيا.

ودعا بوسعيد، في هذا السياق، المقاولات الإسبانية إلى اعتبار المغرب بوابة نحو إفريقيا، على اعتبار الاستقرار السياسي والاقتصادي الذي تتمتع به المملكة والإصلاحات التي باشرتها من أجل تحسين مناخ الأعمال.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...