موقع إخباري مغربي

وفد بريطاني يطلع على تجربة المغرب في مجال محاربة التطرف داخل السجون

انصاف بريس /متابعة – اطلعت وزيرة الدولة البريطانية المكلفة بمحاربة التطرف، البارونة سوزان ويليامز دو ترافورد أول أمس الاثنين، على تعامل المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج مع فئة السجناء المدانين أو المتابعين في إطار قضايا الإرهاب.

وأوضح بلاغ للمندوبية أمس الثلاثاء، أن محمد صالح التامك، المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج أطلع السيدة ويليامز، والوفد المرافق لها على كيفية تعامل المندوبية العامة مع فئة السجناء المدانين أو المتابعين في إطار قضايا الإرهاب، سواء من الناحية الأمنية، أو في ما يتعلق بمحاربة التطرف داخل السجون.

واستعرض المندوب العام أمام الوفد البريطاني البرامج الخاصة بفئة السجناء المذكورة، مركزا، بالأساس، على برنامج “مصالحة”، الذي أعدته ونفذته المندوبية العامة وشركاؤها المؤسساتيون لمجموعة من هذا الصنف من السجناء، وكذا على برنامج “التثقيف بالنظير” الذي أنجزته المندوبية العامة في إطار شراكة وتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للتنمية والرابطة المحمدية للعلماء.

من جانبها، أعربت المسؤولة البريطانية عن رغبتها في استمرار التعاون بين الجانبين مستقبلا، خاصة في مجال محاربة الفكر المتطرف في السجون.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...