موقع إخباري مغربي

حل لغز سرقة 300 مليون سنتيم

انصاف بريس

تمكنت المصالح الولائية للشرطة القضائية بتطوان من فك لغز سرقة أكثر من 300 مليون سنتيم من منزل بمدينة مرتيل، منذ أكثر من أسبوعين، باعتقال المشتبه فيه الرئيس، إضافة إلى زوجته وشخص ثالث يشتغل حارسا بالسجن المحلي بتطوان.

وذكرت مصادر ليومية “الأحداث المغربية”، أن المتهم الرئيس معروف لدى المصالح الأمنية بقيامه بمعليات سرقة مماثلة، وقضائه عقوبات جبسية سابقة لنفس السبب، وهو ما دفع لترصده ومراقبته، معتمدين في ذلك على ما أظهرته لهم كاميرات المراقبة من معطيات رغم محاولته أخفاء وجهه وملامحه.

وقد تم الوصول للمشتبه فيه بعد عملية مراقبة دلامت بضعة أيام، قبل أن يتم إلقاء القبض عليه، ليتبين من خلال التحقيق معه ضلوع زوجته في التستر عليه والمشاركة، والتي استفادت من اقتناء عقارات وتسجيلها باسمها للتغطية عليه، وبعد تحليل بيانات هاتف المتهم، تبين أن أجرى بعض المكالمات، أخيرا، مع موظف بالسجن المحلي بتطوان تم اعتقاله، وبعد استفساره عن العلاقة التي تربط بينهماو أوضح المتخم الرئيس أنه مكنه من مبلغ مالي مهم كمكافأة له على حسن تعاماله معه خلال وجوده بالسجن في فترات سابقة، وهو ما دفع المحققين لاعتقاله وتقديمه برفقة المتهم الرئيس وزوجته.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...