موقع إخباري مغربي

الأزمة الداخلية تؤجل لقاء جلالة الملك بملك إسبانيا

انصاف بريس

الأزمات الداخلية التي تعيش على إيقاعها كل من المغرب و إسبانيا منذ 2016 تؤجل لقاء رسميا بين جلالة الملك محمد السادس والملك فيليبي السادس إلى سنة 2018، على الرغم من أنه كان من المرتقب أن تتم زيارة الملك الإسباني للمملكة في مارس 2016 ، هذا ما كشفت عنه صحيفة ألباييس عدد الجمعة.

التقرير نقل عن مصادر رسمية قريبة من هرم السلطة في البلدين أن أزمة كطالونيا و انفتاحها على المجهول، و أزمة الريف التي ترتب عنها إعفاء وزراء بالمغرب أسهمتا بشكل قوي من جديد في تأجيل الزيارة الإسبانية المرتقبة لملك إسبانيا و عقيلته إلى المغرب. عن يومية “أخبار اليوم”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...