موقع إخباري مغربي

جديد إصابة أمرابط مع اقتراب مباراة الحسم لـ “المونديال”

انصاف بريس

قطعت الإصابة التي تعرض لها نور الدين أمرابط مهاجم نادي ليغانيس الإسباني، أنفاس الناخب هيرفي رونار، خصوصا وأن لعنة الإصابات عرفت طريقها إلى عرين “الاسود”، بدء بالمهدي بنعطية ووصولا إلى أسامة طنان.

إلا أن نتائج التقرير الطبي للنادي الإسباني، سرعان ما بددت كل مخاوف رونار، بعدما اتضح، أن الإصابة غير مقلقة بالمرة، وأن الطاقم الطبي للفريق الإسباني، فضل عدم المجازفة بأمرابط، في مباراته ضد سيفي، بإخراجه مباشرة بعد انتهاء الجولة الأولى وتعويضه بمواطنه نبيل الزهر.

وأكدت تقارير إعلامية إسبانية، أن الطاقم التقني لنادي ليغانيس منح أمرابط فترة راحة امتدت ليومين، قبل أن يواصل تداريبه بشكل اعتيادي، وذلك تحسبا لمشاركته في المباراة التي ستجمع فريقه يوم السبت المقبل بمضيفه نادي فالنس.

ومعلوم، أن الناخب الوطني سيكشف عن لائحته الأولية لخوض غمار المباراة الحاسمة امام الكوت ديفوار، مع بداية الأسبوع المقبل، مع تحديد تاريخ الثامن من شهر نونبر المقبل، كموعد للسفر إلى العاصمة أبديجان، لأجل مقارعة أصحاب الأرض على بطاقة العبور غلى “مونديال” روسيا 2018.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...