موقع إخباري مغربي

صحف المغرب / قضاة يحققون في حسابات وزراء و تأجيل الزيارة الملكية لإندونيسيا و”صيدياو” تتصدر الأولويات

انصاف بريس

نادية باسين – أهم عناوين الصحف الوطنية الصادرة يوم الثلاثاء 5 دجنبر الجاري، تأجيل الزيارة الملكية لإندونيسيا و”صيدياو” تتصدر الأولويات، وقضاة يحققون في حسابات وزراء، وزارعو الكلي مهددون بفقدانها، والاستماع إلى عامل قلعة السراغنة حول تفويت 11 هكتار بزيرو درهم.

“أخبار اليوم” / تأجيل الزيارة الملكية لإندونيسيا و”صيدياو” تتصدر الأولويات

كشفت “أخبار اليوم” أن الزيارة الملكية، التي كانت منتظرة لإندونيسيا هذا الأسبوع، تأجلت إلى موعد لاحق، في حين تتواصل التحضيرات الدبلوماسية والبروتوكولية لمشاركة الملك في قمة مجموعة دول غرب إفريقيا، صيدياو، والتي تنعقد منتصف دجنبر الجاري بالعاصمة النيجيرية “أبوجا”، حسب ما أفادت به مصادر مطلعة الجريدة. جاكارتا كانت تراهن على حضور الملك محمد السادس شخصيا دورة هذه السنة من منتدى بالي الديمقراطية، وذلك موازاة مع زيارة رسمية هي الأولى لملك مغربي لهذا البلد الأسيوي.

“الصباح” / قضاة يحققون في حسابات وزراء

أفادت “الصباح” أن إدريس جطو، الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، سيصدر تقارير تهم الافتحاص الخاص ب 108 حسابات مقدمة من قبل خزنة وزاريين وتهم قطاعات وزارية على عهد حكومتي عبد الإله بنكيران، وسعد الدين العثماني، وسيليها تقرير آخر يهم تدقيق 64 حسابا، منها 40 تتعلق بالخزنة الإقليميين و4 تخص القنصليات والبعثات الدبلوماسية و20 خاصة بالقباضات.

“الأحداث المغربية” / زارعو الكلي مهددون بفقدانها

أكدت “الأحداث المغربية” أن مجموعة من مرضى القصور الكلوي، الخاضعين لعملية زرع الكلي، تستعد للانتظام في إطار تنسيقية وطنية، وذلك بعد أن حددوا تاريخ 17 دجنبر الجاري، موعدا للإعلان عن هذا الإطار التنظيمي بالرباط.

خطوة تمثل هؤلاء المرضى، الذين يزيد عددهم عن المائتين ويتوزعون عبر مدن المغرب، الغاية منها الدفاع عن حقهم في “الولوج إلى الدواء”، وفق ما ذكرته مجموعة منهم للجريدة. وذلك لأن الأدوية، التي يستعملها مرضى القصور الكلوي زارعو الكلي، وهي كلها حيوية بالنسبة لهم، تكاد تنفد من مخازن المراكز الاستشفائية والصيدليات، ومن مخازن المختبر الوحيد المستورد لها.

“الأخبار” / الاستماع إلى عامل قلعة السراغنة حول تفويت 11 هكتار بزيرو درهم

كشفت مصادر مطلعة أن الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمراكش، وبعد استنفاد جميع المساطر القانونية، من المقرر أن يستمع، الأسبوع الجاري، إلى إفادات محمد صبري، عامل عمالة إقليم قلعة السراغنة، في شأن تصديقه على قرار يقضي بتفويت عقار جماعي مساحته 11 هكتارا لفائدة شركة خاصة من أجل إقامة تجزئة سكنية.

وذكرت أن الامتياز القضائي لعامل عمالة إقليم السراغنة يقتضي أن يستمع الوكيل العام لإفادته كتابيا عبر الرد على مجموعة من الأسئلة الخاصة بظروف وملابسات تفويت العقار المذكور، وتأشير عامل الإقليم على عملية التفويت بالرغم من أن الملف لا يتضمن مجموعة من الوثائق الضرورية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...