موقع إخباري مغربي

حكومة الكناري قلقة من تنقيب المغرب عن البترول و الغاز الطبيعي

إنصاف بريس:

صرح بيدرو مانويل أرتيغا، مستشار الاقتصاد والصناعة والتجارة والمعرفة بحكومة جزر الكناري أن مناقشة حصول شركة إيطالية على رخصة من المغرب بالتنقيب عن النفط والغاز الطبيعي بالسواحل الأطلسية المغربية يدخل في إطار العلاقات الثنائية بين الحكومة المركزية بالعاصمة مدريد ونظيرتها بالرباط، وليست شأنا يهم السلطة التنفيذية المحلية”.

من جهتها نقلت صحيفة “أ بي سي” الإسبانية أن حكومة أرخبيل الكناري وجهت رسالة مكتوبة إلى رئيس الحكومة المركزية، مريانو راخوي، تطالبه فيها بتوضيحات بشأن عمليات التنقيب عن المحروقات والغاز الطبيعي في السواحل المقابلة لجزيرتي فويرتي بينتورا ولانثاروتي.

و في وقت توعد فيه حزب التحالف من أجل جزر الكناري بتقديم ملتمسات بجميع المؤسسات التي يسهر على رئاستها من أجل معارضة الخطوة المغربية قال مارثيال موراليس مارتين، رئيس جزيرة فويرتي بينتورا، إن المياه الإقليمية لجزر الكناري في خطر ومنح ترخيص لشركة إيطالية من قبل المغرب بغية الشروع في عملية التنقيب عن الذهب الأسود خبر محزن وسيئ، مضيفا في السياق ذاته أن “عملية البحث عن المشتقات النفطية يلحق أضرارا كبيرة بالثروة السمكية وبكافة الكائنات البحرية الحية التي تعيش بالمياه المجاورة للأرخبيل”، وفق تعبيره.

وأوضح مارثيال، في تصريحات نقلتها منابر إعلامية إسبانية محلية، أن مدريد مطالبة بإعطاء معلومات حول منح رخصة البحث عن التنقيب بباطن سواحل المدن الصحراوية بهدف تفادي مواقف لا تريد حكومة جزر الكناري الوقوع فيها، مشيرا إلى أن “الحكومة المحلية بالأرخبيل فضّلت عدم التعليق عن الموضوع بشكل مباشر؛ لأن المسألة تهم دولتين ذات سيادة، بالرغم من أنه في الوقت الحالي لم تبدأ بعد عمليات التنقيب”.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
تحميل...